لكزس البحرين تعلن إطلاق LX 600 الجديدة كلياً

في إطار سعيها الدؤوب للارتقاء بتجارب العملاء وتلبية التطلعات المتنوعة والمتنامية للعملاء المميزين في البحرين، أعلنت شركة إبراهيم خليل كانو، الوكيل الحصري لسيارات لكزس في مملكة البحرين، عن إطلاق الجيل الجديد كلياً من مركبة لكزس600 LX، والذي تم تصميمه ليرتقي بالفخامة إلى آفاق جديدة، فهو يجمع ما بين التصميم العصري، والأداء المتفوق، وأنظمة الدفع الجديدة، إلى جانب تقنيات حديثة هي الأولى من نوعها في مركبات لكزس وعلى مستوى العالم، في حين توفر مركبة لكزس LX 2022 تجربةً غير مسبوقة على مستوى المركبات الرياضية متعددة الاستخدامات الفاخرة الكبيرة، سواءً على طرق المدينة المزدحمة أو حتى على أقسى الطرق الوعرة.

 

التزمت شركة لكزس منذ تأسيسها عام 1989، بروح الابتكار، وارتقت إلى تلبية تطلعات العملاء، مستندةً إلى التقنيات الجديدة التي توفر قيمة استثنائية. وقد ظهرت مركبة لكزس LX لأول مرّة في العام 1996، ومنذ ذلك الحين أصبحت أيقونة المركبات الرياضية متعددة الاستخدامات الفاخرة في لكزس، وذلك بفضل جودتها العالية، وقيادتها المريحة، والأداء المعزز المناسب لجميع ظروف الطرق حول العالم. وقد تم تحقيق ذلك عبر تحسين المفاهيم الأساسية لمركبة لكزس LX، والمتمثلة في الاعتمادية وقوة التحمل والأداء الفائق على الطرق الوعرة، ما أسفر عن نجاح هذه المركبة وبيع أكثر من 500 ألف مركبة في أكثر من 50 دولة ومنطقة.

 

ويتمثل التزام شركة لكزس بالحفاظ على أصالة مركبة لكزس LX بتقديم أفضل أداء على الطرق الوعرة من خلال المحافظة على بنية هيكليتها التي تعتمد على الشاسيه الحامل للهيكل body-on-frame، مع ميزة إضافية تتمثل في استخدام منصة GA-F الهيكلية العالمية، والتي تتسم بخفة الوزن والقوة في الوقت ذاته. وقد ساعد هذا، مدعوماً بالهيكل الخفيف، على خفض وزن مركبة لكزس LX الجديدة كلياً بحوالي 200 كجم لتوفير راحةٍ أكبر أثناء القيادة، وتعزيز التحكم والثبات، وكفاءة استهلاك الوقود دون المساومة على عوامل القوة أو السلامة.

 

مهما كانت ظروف القيادة، توفر مركبة لكزس LX 2022 شعوراً دائماً ومميزاً في التواصل مع السائق، وقوة تحكم عالية، وسرعة استجابة، وذلك بفضل "نمط قيادة لكزس". وتم اعتماد نظام التوجيه المعزز آلياً لأول مرة في هذه المركبة، إلى جانب مكابح إلكترونية التحكم لضمان الأداء الأمثل على الطرق المعبدة والوعرة. كما تم إعادة تصميم أنظمة التعليق في المركبة وتعزيزها بنظام التحكم النشط بالارتفاع ونظام التعليق المتغير المتكيف لتمنح السائق والركاب راحةً واستقراراً أكبر مهما تنوعت ظروف الطريق.

ويقول تاكامي يوكو، كبير مهندسي مركبة لكزس LX: "تتفرد مركبة لكزس LX الجديدة كلياً بشعار "السهولة والجودة على أي طريقٍ في العالم"، وهي مصممةٌ لتلبية الاحتياجات المتنوعة لعملائنا حول العالم. علاوةً على أدائها المتفوق على الطرق الوعرة، لقد نجحنا في ابتكار مركبةٍ يمكن قيادتها بثقة ودون تردد داخل المدينة وعلى الطرق السريعة في جميع الظروف المناخية. هذا، وتعيد مركبة لكزس LX تعريف المعنى الحقيقي للسفر براحةٍ وأناقة". وأضاف يوكو: "توصلنا إلى هذه النتيجة من خلال الارتقاء بالأداء التقليدي على الطرق الوعرة مستعينين بالاختبارات الميدانية الصارمة، ومعتمدين على الجهود المتميزة لفريق التطوير لدينا ومحترفي قيادة المركبات لتحسين الأداء على الطرق المعبدة، وذلك من خلال الاستناد إلى "نمط قيادة لكزس" المُحسَّن بالكامل، والذي يمنح السائق تجربة قيادة تفاعلية مباشرة. ونحن ندعو الجميع إلى تجربة مركبة لكزس LX الجديدة كلياً على الطرق الفعلية، والتي تم تطويرها من وحي وتطلعات الناس على أرض الواقع".

 

وتتوفر مركبة لكزس LX بمحرك بنزين سعة 3,5 لتر سداسي الأسطوانات مزود بشاحن توربو مزدوج يقدم أداءً رائداً في فئته يفوق أداء محركات ذات الأسطوانات الثمانية التقليدية، وينتج قوة 409 أحصنة، وعزم دوران يصل إلى 650 نيوتن-متر، ويقترن بناقل حركةٍ أوتوماتيكي بعشر سرعات.

 

يجسد التصميم الخارجي لمركبة لكزس LX 2022 التطور الأحدث لمبادئ التصميم الخاصة بعلامة لكزس الفاخرة، والتي تستند في هذه المركبة إلى مفهوم "الرقي والأناقة الخالدة". يرتكز التصميم الجريء على شكلٍ جديدٍ للشبك المغزلي الذي تتميز به مركبات لكزس، في حين يشكل كلٌّ من الباب الخلفي الجديد ذي المفصلة العلوية والمُكوَّن من قطعة واحدة، والضوء الخلفي المُحسَّن، وشعار لكزس، تمثيلاً واضحاً لتوجه التصميم الجديد لدى لكزس. وبمساحةٍ أكبر للركاب وتصميمٍ داخليٍ يتمحور حول السائق، توفر المقصورة الداخلية للمركبة راحةً أكبر غير مسبوقة، في أي وقتٍ وأي مكان. أما قمرة القيادة المحسّنة القائمة على مفهوم "تازونا" Tazuna، فتُنظِّم عناصر التحكم الرئيسية وشاشات عرض المعلومات ضمن خط رؤية السائق المباشر، لتوفير تحكمٍ مباشرٍ وحدسيٍّ. وتخلق لوحة العدادات النحيفة إحساساً بالتوازن، لا سيما في القيادة على الطرق الوعرة، مما يمنح المقصورة إحساساً بالرحابة.

 

هذا، وقد تم الحرص على أن تكون أدوات التحكم والمفاتيح في متناول اليد، مع مراعاة سهولة التشغيل وتوفير تجربة قيادة سهلة بمعزل عن أي مؤثراتٍ خارجية، بالإضافة إلى المقاعد المريحة. كما توفر المقصورة الداخلية مجموعة من الميزات المتقدمة، مثل شاشات العرض المركزية المزدوجة هي الأولى من نوعها في أي من مركبات لكزس، والتي تتألف من شاشتين؛ الأولى شاشة علوية متعددة الوسائط مقاس 12.3 بوصة تعمل باللمس وتتكامل مع أنظمة أجهزة الهواتف الذكية عبر نظامَيْ "أبل كاربلاي" Apple CarPlay® و"أندرويد أوتو" Android Auto™، والثانية سفلية مقاس 7 بوصات، من شأنهما توفير أدوات التحكم بمعلومات الملاحة والنظام الصوتي والتكييف، فضلاً عن غيرها من المزايا الداعمة للسائق. كما تتميز بشاشةٍ ملونةٍ قياس 10 بوصات تنعكس على الزجاج الأمامي للسائق، وشاشة ملونة متعددة المعلومات مقاس 8 بوصات في لوحة العدادات الرئيسية، وخاصية التحقّق وتشغيل المركبة بواسطة البصمة، إلى جانب شاحن لاسلكي للهواتف الذكية، ونظام تكييف لكزس الأوتوماتيكي الذي يشمل 4 مناطق يمكن التحكم بدرجة حرارة كلٍ منهما على حدة مع لوحة تحكم خلفية.

 

وتشمل المزايا الإضافية المتوفرة في المركبة نظاماً صوتياً من "مارك ليفينسون" مُكوَّناً من 25 مكبر صوت، ومزوداً بكلٍّ من تقنية "كوانتوم لوجيك إيميرشن" QLI، وتقنية "كلاري فاي" Clari-Fi، وتقنية "بيور بلاي" PurePlay، وذلك للحصول على جودة صوتٍ دقيقٍ، وتجربة صوتٍ محيطي ثلاثي الأبعاد مذهلة. وتضم المزايا أيضاً نظام ترفيهٍ للمقاعد الخلفية RSE مع شاشاتٍ تعمل باللمس مقاس 11.6 بوصة مزودةٍ بتقنية Wi-Fi ومنفذ HDMI، ونظام تهوية لمقاعد الصفين الأول والثاني. أما المقاعد الأمامية، فهي قابلة للضبط كهربائياً وتتميز بوضعياتٍ متنوعة، في حين أن مقاعد الصف الثاني قابلة للإمالة والطي بنسبة 40:60، بينما تكون مقاعد الصفين الثاني والثالث قابلة للطي بشكلٍ كامل لتضيف مساحة تخزينٍ مسطحةٍ إضافية. أضف إلى ذلك، ميزة فتح الباب الخلفي بمجرد تحريك القدم بالقرب من المستشعر الموجود أسفل غطاء المصد الخلفي، إلى جانب أنظمة دخولٍ وتشغيلٍ ذكية.

وكما هو الحال في جميع طرازات لكزس، تبقى السلامة في مقدمة أولويات مركبة لكزس LX الجديدة كلياً. فيُمكِن للسائقين الاستمتاع بالطمأنينة وراحة البال من خلال "نظام لكزس للسلامة بلاس+"، فهو يشمل حزمة من تقنيات السلامة المتقدمة وأنظمة مساعدة السائق، بما في ذلك نظام الأمان قبل التصادم PCS المزود بقدراتٍ وميزاتٍ جديدةٍ تتضمن نطاق رصد واكتشاف أوسع، ونظام مساعد الكبح الطارئ التلقائي AEB، ونظام مساعد التوجيه الطارئ ESA، ونظام المساعدة على الانعطاف عند التقاطعات ITA.

 

ويشتمل كذلك نظام لكزس للسلامة بلاس+ على نظام تثبيت السرعة الراداري DRCC على جميع السرعات، مع ميزتين جديدتين؛ الأولى هي نظام التحكم بإشارات الانعطاف TSC الذي يجعل التجاوز على الطرق السريعة أكثر أماناً وسلاسةً من خلال زيادة مبدئية في التسارع حال قيام السائق بتشغيل إشارة الانعطاف. أما الميزة الثانية، فهي نظام خفض السرعة على المنعطفات RSR الذي يَحدُّ من سرعة المركبة عند دخولها المنعطف ويوفر تسارعاً إضافياً عند الخروج منه. كما يستفيد السائقون من كلٍّ من نظام تتبع المسار LTA، ونظام الحفاظ على المسار LDA، ونظام الإضاءة العالي المتكيف AHB.

 

علاوةً على ذلك، تأتي مركبة لكزس LX الجديدة كلياً مزودةً بمجموعةٍ من مزايا السلامة الشاملة التي تُؤمِّن أقصى درجات الحماية للركاب، من أهمها 10 وسائد هوائية تعمل بنظام تقييد الحركة التكميلي SRS وتشمل ستائر جانبية للمقاعد الخلفية، ونظام التحكم بثبات المركبة VSC، ونظام منع الانزلاق TRC، ونظام منع انغلاق المكابح ABS، ونظام مساعد الكبح BA، ونظام دعم ركن المركبة بالمكابح PKSB، ونظام مراقبة النقطة العمياء BSM، بالإضافة إلى شاشة عرض التضاريس المتعددة MTM التي تشمل شاشة العرض البانورامية PVM، ونظام تنبيه حركة المرور الخلفية RCTA، ونظام المساعدة على التحكم في نزول المنحدرات DAC، ونظام مراقبة ضغط الإطارات TPWS، ونظام التحكم في بدء القيادة DSC، وغيرها من الأنظمة.

 

وتتوفر مركبة لكزس LX الجديدة كلياً بمجموعةٍ من خيارات الألوان الخارجية المميزة التي تتيح للعملاء فرصة التعبير عن تفردهم وطابعهم الشخصي. فبإمكانهم الاختيار من بين ستة ألوان خارجية تُكمِّل التصميم الديناميكي المتقدم لهذه المركبة، وتشمل "كوارتز سونيك" Sonic Quartz، و"تايتانيوم سونيك" Sonic Titanium، واللون الكاكي "تيرين" Terrance Khaki، والأسود، والجرافيت الأسود، ولون "مانغانيز لستر" المتوفر حديثاً. أما المقصورة الداخلية، فتأتي بأربعة ألوان أنيقة، بما في ذلك ثلاثة ألوان جديدة هي، لون البني الفاتح والداكن، واللون العسلي، واللون القرمزي، واللون الأسود الكلاسيكي. كما تتوفر المركبة بعجلات جديدة مصنعة من السبائك المعدنية 20 أو 22 بوصة، والتي تستخدم لوناً أسود عالي التباين وتشطيباً آلياً، وذلك لإبراز أكبر إطاراتٍ يتم استخدامها في مركبات لكزس الفاخرة حتى اليوم.

 

وبالنسبة إلى العملاء المتطلعين إلى المزيد من الراحة والرفاهية، تتوفر مركبة لكزس LX الجديدة كلياً لأول مرة بفئة كبار الشخصيات الجديدة، والتي تضم ميزاتٍ داخليةٍ حصرية، بما في ذلك مقعدَيْن خلفيَيْن كبيرَيْن مستقلَيْن ومزودَيْن بوظائف تهوية وتدليك، وهما قابلَيْن للطي بزاوية تصل إلى 48 درجة مئوية، ونظام ترفيه المقاعد الخلفية RSE مع شاشة مضادة للانعكاس مقاس 11.6 بوصة، ومساند للأرجل قابلة للتمديد لتوفير أعلى مستويات الراحة. وتشمل الميزات الحصرية أيضاً نظام تكييف لكزس الأوتوماتيكي للتحكم بأجواء المقصورة وضمان ضبط درجة حرارة المقصورة بدقة تناسب كل راكب، ويشمل النظام 4 مناطق يمكن التحكم بدرجة حرارة كلٍ منهما على حدة مع لوحة تحكم خلفية، وفتحات تهوية في السقف توفر "الهواء المتدفق". كما يقوم هذا النظام بتوجيه الهواء النقي نحو الوجه، وباتجاه زجاج النوافذ الذي يتعرض لحرارة وأشعة الشمس خلال الطقس المشمس.

 

كما أصبح ركاب الصف الثاني أكثر أماناً من أي وقت مضى مع وسائد هوائية إضافية للمقاعد الخلفية. وتتوفر أيضاً في هذه الفئة الاستثنائية مساحة تخزين تحت أرضية المركبة للأغراض الصغيرة أسفل لوح السطح لتوفير المزيد من الملاءمة والراحة.  ويحتوي الكونسول الخلفي في مركبة لكزس LX على شاشة تعمل باللمس للتحكم بالعديد من المزايا، ومن ضمنها نظام التحكم في المناخ، وطاولةٍ للكتابة مع مساند لراحة اليد، بالإضافة إلى شاحنٍ لاسلكي، ومنفذَيْن USB-C وHDMI، ومنفذ تيارٍ كهربائيٍ مستمر، إلى جانب صندوق التخزين.

 

ولأولئك الذين يسعون إلى تجربة قيادة تفاعلية تحقق أقصى درجات الاستجابة، تتوفر مركبة لكزس LX الجديدة كلياً أيضاً بالفئة الرياضية F SPORT. فقد صُمِّمت علامة F من أجل إضفاء المزيد من التشويق، إذ تجلى ذلك بوضوح بعد طرح مركبة لكزس LFA الأسطورية التي تجسد قمة الأداء المُطلَق. وتتميز الفئة الرياضية F SPORT من مركبة لكزس LX بمزايا حصرية طالت التصميم الخارجي والداخلي، بما في ذلك الشبك المغزلي الأمامي البارز باللون الأسود والمطلي بالكروم، وعجلات سوداء فاخرة مُصنَّعة من السبائك المعدنية مقاس 22 بوصة تجعل الفئة الرياضية F SPORT تتميز بوضوح عن بقية فئات مركبة لكزس LX. وتأتي المقصورة بزخارف من الألومنيوم Hadori، وعداد متحرك فريد من نوعه، وعجلة القيادة المزخرفة، ومقاعد رياضية مدعمة صممت خصيصاً لهذه الفئة، ودواسات وألواح من الألومنيوم. ويمكن الاختيار من بين ستة ألوانٍ خارجية، بما في ذلك اللون الحصري للفئة الرياضية F SPORT، وهو الأبيض "نوفا جي إف" White Nova GF. أما المقصورة الداخلية، فتتوفر بخيارين من الألوان هي الأحمر المتوهج Flare Red، والأسود.

 

وبالإضافة إلى مزايا التصميم الحصرية، حصلت الفئة الرياضية F SPORT على تحسيناتٍ في أداء القيادة لتعزيز الاستجابة، وضمان ثبات واستقرار المركبة عند المناورة. وتشمل هذه التحسينات نظام التوجيه المعزز آلياً EPS، ونظام التعليق المتغير المتكيف AVS، وضبط مخمدات الأداء الأمامية والخلفية، فضلاً عن المثبت الخلفي. والجدير بالذكر أنه يتم تعزيز أداء القيادة من خلال تزويد الجزء الخلفي للمركبة بـ "نظام القفل التفاضلي محدود الانزلاق" TorsenTM LSD بهدف تعزيز استقرار المركبة والتشبث في الطريق خلال التسارع، والانعطاف، والقيادة بسرعاتٍ عالية.

هل لديك تعليق؟ اكتبه بالأسفل: